الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» عروض كاميرات المراقبة لعام 2018
من طرف ايمان محمد الثلاثاء يناير 23, 2018 1:02 pm

» عروض كاميرات المراقبة لعام 2018
من طرف ايمان محمد الإثنين يناير 15, 2018 3:08 pm

» عروض كاميرات المراقبة لعام 2018
من طرف ايمان محمد الأحد ديسمبر 31, 2017 1:43 pm

» عروض كاميرات المراقبة لعام 2018
من طرف ايمان محمد الخميس ديسمبر 21, 2017 4:00 pm

» عروض كاميرات المراقبة لعام 2018
من طرف ايمان محمد الإثنين ديسمبر 18, 2017 2:57 pm

» عروض كاميرات مراقبة 2017
من طرف ايمان محمد السبت يوليو 01, 2017 2:42 pm

» تخفيضات علي نظم كاميرات المراقبة في مصر بمناسبة شهر رمضان الكريم
من طرف ايمان محمد السبت يونيو 03, 2017 1:02 pm

» عروض كاميرات المراقبة وأحدث اعروض رمضان 2017
من طرف ايمان محمد الثلاثاء مايو 16, 2017 2:13 pm

» تخفيضات علي نظم كاميرات المراقبة في مصر بمناسبة شهر رمضان الكريم
من طرف ايمان محمد الأحد مايو 07, 2017 2:58 pm

» افتتاح منتدى احلى ورش للتصاميم الجاهزة والاحترافية
من طرف Eslam Love الخميس مايو 04, 2017 5:59 pm


شاطر | 
 

 جرح الإباء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
معلومات العضو

avatar

الاداره العامه

الاداره العامه

معلومات إضافية
المساهمات : 1900
تاريخ التسجيل : 08/07/2014
العمر : 20
الموقع : http://global.hooxs.com
معلومات الاتصال
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://global.hooxs.com
مُساهمةموضوع: جرح الإباء    السبت أغسطس 01, 2015 4:05 pm

تَمَنَّيْتُ لَو أخْلُو ولو بعضَ ساعةٍ
وأخلُو إلى الرُّوحِ المُعَذَّبِ خَلْوةً
يقولُ أطبّائي جراحي عجيبةٌ
وأَنّيَ عن حوضِ الأماني مُشَرَّدٌ
وقد كان لي في حَلْبةِ المَجْدِ مَطْلَبٌ
ولكنَّ حظّي لم يكُنْ طَوْعَ هِمَّتي
مَعاذَ العُلا أنْ يُدرِكَ اليأسُ عَزْمَتي
إذا اسْوَدَّ ليلٌ فالصّباحُ مُنَوِّرٌ
وذو الهدفِ الأسْمَى يَرى الشَّوكَ دُونَهُ
سأحيا على رغمِ النّوائِِب شامِخاً
ولنْ يُرْخِصَ التَّشريدُ مِن حُرِّ جَوْهَري
ترقَّبْ غَداً فالنَّصرُ يَنسابُ مِن غدٍ

 
لأَمسحَ جُرحاً ما يزالُ يَصيحُ
إذا كان في الشِّلْوِ المُمَزَّقِ رُوحُ
وما عَلِموا أنَّ الإباءَ جَريحُ
أريدُ شَراباً والسّرابُ يَلُوحُ
وفي تَضحياتِ الخالدِينَ طُموحُ
فَوا أسَفا للْحَظِّ حينَ يُشِيحُ
ولي أملٌ في الضّائقاتِ فَسِيحُ
أوِ ارْبَدَّ غَيمٌ فالربيعُ صَبيحُ
وُروداً شَذاها بالرَّجاءِ يَفوحُ
كما شَمَخَتْ فوقَ الجِبالِ صُروحُ
فما هانَ تِبْرٌ في التُّرابِ طَرِيحُ
ونورُ المُنى في حافَتَيْهِ يَلُوحُ


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جرح الإباء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى جلوبال التطويري :: اقسام جلوبال الترفيهيه :: الادب العربي-